الرئيسية » الاخبار » أهالي مدينة الحسكة تستنكر المؤامرة الدولية:

أهالي مدينة الحسكة تستنكر المؤامرة الدولية:

الحسكة – نظم مجلس مقاطعة الحسكة بالتنسيق مع مؤتمر ستار اجتماعا لأعضاء مؤسسات المجتمع المدني تزامننا مع اقتراب حلول الذكرى السنوية “20” لأعتقال القائد “عبدالله اوجلان ” والذي يصادف 15 شباط وذلك في صالة سنابل على طريق صفيا.

تزامننا مع اقتراب حلول الذكرى السنوية 20 على اعتقال قائد الامة الديمقراطية عبد الله اوجلان ، نظم مجلس مقاطعة الحسكة اجتماعا حضرها المئات من النساء ومؤسسات المجتمع المدني .

بدأ الاجتماع بالوقف دقيقة صمت ومن ثم تحدثت باسم مؤتمر ستار مستشارة في الإدارة الذاتية ” مزكين أحمد ” في بداية حديثها استنكرت المؤامرة الدولية التي حيكت بحق قائد الشعوب ” عبد الله اوجلان ” والعزلة التي فرضتها عليه في سجن الفاشية التركية .
وأشارت ” مزكين أحمد ” بأن التآمر الدولي بحق القائد ” عبد الله اوجلان ” وهو مؤامرة على كافة شعوب المنطقة و أنها كانت أكبر هجوم بحق تاريخ الأنسانية .
ونوهت “مزكين” في حديثها: إلى أن هذا الهجوم مازال مستمرا منذ 20 عام على يد هذه القوة الرجعية دون معرفة أي حدود للأخلاق والحقوق ، وأن هدف المتآمرين من اعتقال قائد pkk هو القضاء على نضال الشعب الكردي وبطليعته المرأة ،و أيضا المؤامرة كانت بالأساس ضد حقيقة المرأة الحرة .
وفي نهاية حديثها نددت المؤامرة الدولية مرة أخرى واستذكرت كافة الشهداء و أكدت على نضال الشعوب .
وفي نهاية الأجتماع تم قراءة البيان من قبل الرئاسة المشتركة لمجلس مقاطعة الحسكة ” سمر العبد الله ” وجاء في نص البيان ”
” التآمر الدولي بحق قائد الإنسانية ، شمس موزوبوتاميا القائد” آبو ” هو تأمر بحق الشعب الكردي أجمعه والنساء التائقات للحرية والإنسانية المتقدمة ، المؤامرة التي تركت خلفها 20 عاما والتي دخلت عامها الحادي والعشرون ، في التاسع من التشرين الثاني .
وأكد البيان أن 15 من شباط عام 1999 دخل إلى صفحات التاريخ كيوم أسود . وفي الوقت نفسه يعتبر هذا التاريخ بالنسبة للشعب الكردي والأنسانية المتقدمة تاريخ من النضال على مدى 21 عاما ضد هذا التآمر .
وذكرفي البيان نحن كالشعب الكردي ، العربي ، السرياني ، والأرمني وكافة المكونات في شمال وشرق سوريا وكنساء مناضلات لهذا الشعب في الذكرى الحادية والعشرين وبحماسنا الوطني وإصرارنا على إفشال المؤامرة ، نندد جميع القوى التي شاركت في هذه المؤامرة والتي دخلت التاريخ بشكلها الوحشي والشنيع .
وأشار البيان يجب أن لا ننسى بأن جميع هذه الأفعال هي نتيجة خوف القوى الدولية والمحلية من حركة الحرية والشعب الكردي ، العربي ، السرياني وكافة النساء اللواتي تناضلن من أجل الحرية هذه المقاومة من أجل إنارة مستقبل الشعب الكردي وشعوب المنطقة وهي مقاومة طريق حرية المرأة والمظلومين .

وأنتهى البيان بترديد شعارات تحيي مقاومة القائد ” عبدالله اوجلان ”

شاهد أيضاً

الإدارة الذاتية تشارك في فعالية المضربين عن الطعام بقامشلو:

تستمر فعاليات الاضراب عن الطعام في مدينة قامشلو بإقليم الجزيرة في يومها الرابع على التوالي، ...

Seo wordpress plugin by www.seowizard.org.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com