الرئيسية » الاخبار » الآلاف من نساء مقاطعة الجزيرة ومن مختلف مكوناتها يخرجن في مسيرة وذلك بمناسبة اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة

الآلاف من نساء مقاطعة الجزيرة ومن مختلف مكوناتها يخرجن في مسيرة وذلك بمناسبة اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة

تجمعت الآلاف من النساء في مقاطعة الجزيرة ومن مختلف المكونات عند دوار الشهيدة أرين بمدينة درباسية وخرجن في مسيرة راجلة حاشدة، بمناسبة اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة الذي يصادف اليوم 25 من شهر تشرين الثاني.

ونظم مؤتمر ستار في مقاطعة الجزيرة مسيرة حاشدة شارك فيها الآلاف من نساء مقاطعة الجزيرة ومن مختلف مكوناتها من الكرد، العرب والسريان بجميع مؤسساتها المدنية والعسكرية، وذلك بمناسبة اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة الذي يصادف 25 من شهر تشرين الثاني الجاري.

وشارك في المسيرة الرئيسة المشتركة لمجلس سوريا الديمقراطي الهام أحمد، ووفد من هيئات الإدارة الذاتية الديمقراطية بمقاطعة الجزيرة  والنساء من جميع مدن مقاطعة الجزيرة ومن مختلف مكوناتها ومؤسساتها المدنية العسكرية.

ورفعت خلال التظاهرة جميع الرموز التي تمثل المرأة وصور المناضلات مثل المناضلة ساكينة جانسيز، بريتان، زيلان، شيلان ،أرين، وصور لقائد الشعب الكردي عبد لله أوجلان، ولافتات مكتوب عليها باللغتين الكردي والعربي ” مناهضة العنف ضد المرأة مسؤولية كبيرة على الإنسانية جمعاء، المرأة الغير منظمة معرضة للانحلال، العنف ضد المرأة تعني العنف ضد المجتمع”.

وانطلقت المسيرة تحت شعار “المرأة حياة فلا تقتلوا الحياة ” من أمام دوار الشهيدة أرين جنوب مدينة درباسية، وجابت أحياء المدينة والسوق المركزي وسط ترديد الشعارات التي تحي مقاومة المرأة الحرة ونضالها في خنادق القتال، وتدعم حملة انتقام النساء الإيزيديات، وتستنكر اعتقال الدولة التركية للبرلمانيات في حزب الشعوب الديمقراطي بباكور كردستان، واستمرت المسيرة حتى وصولت إلى ساحة الشهداء شرقي المدينة.

ولدى وصول المسيرة إلى ساحة الشهداء القت الرئيسة المشتركة لمجلس سوريا الديمقراطية إلهام أحمد كلمة باركت في البداية نضال المرأة ومقاومتها ضد السلطة والديكتاتورية، وقال “التاريخ الذي كتب بقلم الرجل السلطوي استطاع فقط ذكر سلطته، وانكر وجود المرأة  ومكانتها في التاريخ، ومنذ 5000 سنة تعيش البشرية تحت رحمة نظام سلطوي ذكوري، لهذا شهد التاريخ انحلالاً كبير وكانت المرأة الضحية الأولى لها”.

وتابعت “وما نشهده اليوم من حروب وصراعات جميعها نتيجة ذهنية وسيطرة الأنظمة السلطوية الذكورية التي اتبعها الرجل، وأدت إلى انحلال مجتمعات وثقافات مختلفة وخلقت توازنات وطبقات في المجتمع”.

كما ألقيت كلمة باسم منظمة سارة لمناهضة العنف ضد المرأة القتها منى عبد السلام، أشارت إلى أن العنف هو كل تجاوز جسدي أو نفسي أو جنسي يمارس ضد المرأة، ويعتبر تجاوز لإرادتها الحرة.

وبدورها أكدت الرئيسة المشتركة لهيئة الداخلية في مقاطعة الجزيرة سهام قريو أن المرأة الحرة تخلق مجتمع ديمقراطي حر، وقال “وفي روج آفا دخلت المرأة كافة المجالات السياسية والعسكرية والاقتصادية واثبتت ذاتها وقوتها لجميع الانظمة السلطوية”، وشكرت سهام قريو جميع المنظمات النسائية التي تناضل من أجل حقوق المرأة وحريتها.

وانتهت التظاهرة بترديد الشعارات التي تحي مقاومة المرأة وتأكد مواصلتها لنضالها حتى تحقق حريتها وحرية المجتمع.

img_7895 img_7911 img_7920 img_7929 img_7934 img_7941 img_7944 img_7949 img_7953 img_7974 img_7987 img_7993 img_8003

شاهد أيضاً

بيان إلى ابناء شعبنا الابي

  الى كل احرار العالم وشرفاؤه مرة اخرى وفي خضم نضال شعوب سوريا المقدس ضد ...

اترك تعليقاً

Seo wordpress plugin by www.seowizard.org.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com