الرئيسية » بيانات » ارشيف البيانات 2014 » تصريح بخصوص مهاجمة حرس الحدود الاتراك على مواطني مدينة قامشلو

تصريح بخصوص مهاجمة حرس الحدود الاتراك على مواطني مدينة قامشلو

في التاسع من هذا الشهر وبينما خرج الآلاف من سكان مدينة نصيبين المحاذية لمدينة قامشلو في تظاهرة منددة بموقف الدولة التركية مما يجري في كوباني واحتجاجا على ما تقوم به حكومة بلادهم من دعم ارهابيي داعش، وفيما اقترب المتظاهرون من الاسلاك الفاصلة بين المدينتين بالقرب من مقبرة الهلالية اعرابا عن تضامنهم مع روجافا وتأكيدا على رفض الحدود الفاصلة بين المدينتين اطلق حرس الحدود الاتراك النار بشكل مقصود على بعض سكان مدينة قامشلو ممن كانوا يؤدون طقوس زيارة قبور موتاهم مساء الخميس كعادتهم، مما أدى الى فقدان الطفل بشير رمضان لحياته وجرح ثلاثة مواطنين آخرين من سكان قامشلو مما دفع بالآلاف من مواطني المدينتين الى التوجه الى الحدود لاستنكار مقتل الطفل على يدّ العسكر التركي فردّت عناصر الجيش التركي على المتظاهرين السلميين بالرصاص الحيّ والقنابل الغازية .

اننا في المجلس التنفيذي للإدارة الذاتية الديمقراطية نحمل الدولة التركية والحرس الحدودي التركي مسؤولية استشهاد الطفل بشير واستهداف المواطنين المدنيين على الحدود بين روجافا وشمال كردستان كما ندين ونستنكر استخدام الدولة التركية للعنف في قمع المظاهرات السلمية المنددة بسياسة الحكومة التركية اتجاه هجمات ارهابيي داعش على كوباني ونطالب بإجراء تحقيق في حادثة إطلاق النار على مواطنينا بالقرب من الحدود ومحاسبة الجنود الذين تسببوا بمقتل وجرح المواطنين المدنيين وتقديمهم للعدالة.

كما نؤكد للرأي العام باننا ملتزمون بالاتفاقات الدولية الخاصة بالحدود وأننا لا نهدف الى الاخلال بتلك الاتفاقات.

عامودا 10-10-2014

شاهد أيضاً

كوباني رمز للنضال والمقاومة في سورية

مع دخول مقاومة كوباني البطولية يومها 40 وبالرغم من الإمكانات المتواضعة لوحدات حماية الشعب في ...

اترك تعليقاً

Seo wordpress plugin by www.seowizard.org.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com