الرئيسية » الاخبار » مصير قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان محور لقاء المجلسين التشريعي والتنفيذي

مصير قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان محور لقاء المجلسين التشريعي والتنفيذي

 

عقد المجلسين التشريعي والتنفيذي في مقاطعة الجزيرة والمستشارية العامة للإدارة الذاتية الديمقراطية جلسة خاصة بخصوص مصير قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان في سجون حكومة حزب العدالة والتنمية الفاشية التركية والوضع السياسي الراهن عقب تحرير الرقة بالكامل وريف دير الزور من تنظيم داعش أكبر منظمة إرهابية في العالم, والوضع المتأزم بباشور كردستان عقب الأحداث الأخيرة في كركوك وغيرها من مدن باشور.

حضر الجلسة الرئاسة المشتركة للمجلس التشريعي في مقاطعة الجزيرة حكم خلو ورنظيرة كورية, وعضو ديوان المجلس عبدالكريم سكو, ورئيس المجلس التنفيذي عبدالكريم ساروخان, ونائبه حسين العزّام, والرؤساء المشتركين لهيئات ومكاتب المجلس التنفيذي ونوابهم, وأعضاء المجلس التشريعي في المقاطعة.

بدايةً: افتتحت الجلسة بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء, ومن ثم ابتدأ السيد خلو الجلسة بالحديث عن القائد عبدالله أوجلان, هذا القائد الذي أصبح في فضائات العالم شخصية انسانية استثنائية, ومن فكره استنتجنا الفكر الديمقراطي للإنسان الحرّ, وتجربة الإدارة الذاتية الديمقراطية التي أصبحت نموذجاً يحتذى به بين الشعوب المنادية بالحرية والديمقراطية.

وتحدث السيد ساروخان عن وجوب اتخاذ جملة من القرارات بخصوص مناشدة المنظمات الحقوقية العالمية المعنية بحقوق الإنسان, والبدء بحملة إعلامية كبيرة لإيصال حقيقة مايحدث في سجن إيمرالي لكل لكل المناضلين الأحرار في دول العالم, وضرورة وقوف المجتمع الدولي على مايجري من اعتقالات تعسفية واستبداد حكومة حزب العدالة والتنمية واضطهادها لحرية الشعوب, والعمل بجهد كبير لحين نيل الحرية لهذا القائد التاريخي الكبير

كما طالب جميع الحضور بضرورة إطلاق صرخة مدوّية في كل مكان في هذا العالم, ومطالبة المجتمع الدولي بالضغط على الحكومة الفاشية التركية لرفع العزلة المفروضة على القائد الكردي العظيم في سجنه بايمرالي, وإطلاق سراحه ليقود شعبه إلى بناء المجتمع الديمقراطي الحرّ.

هذا وتمّ استعراض الوضع السياسي الراهن ومايجري من أحداث في الميدان السوري, عقب تحرير مدينة الرقة بالكامل وتطهيرها من الإرهاب المتمثل بتنظيم داعش, ودخول القوات التركية المحتلة إلى أراضي روج آفا بهدف دعم المجموعات الإرهابية المسلحة هناك, كما تطرق الحضور إلى الأحداث التي جرت مؤخراً في باشور كردستان, ووصول الميليشيات الإيرانية المسلحة( الحشد الشعبي) إلى كركوك, والموقف الإقليمي منها, والمؤامرة التي تحاك ضد مشروع استقلال باشور كردستان, وما قد ينتج عنها من تأثيرات سلبية في مسيرة الديمقراطية والتحرّر لشعوب المنطقة كافّة.

عامودا في 21/12/2017

المكتب الإعلامي للمجلس التنفيذي

شاهد أيضاً

بيان إلى ابناء شعبنا الابي

  الى كل احرار العالم وشرفاؤه مرة اخرى وفي خضم نضال شعوب سوريا المقدس ضد ...

Seo wordpress plugin by www.seowizard.org.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com